2008-03-19

أسمنت الخراب- الداخلة Ismant el-Kharab

أسمنت الخراب هي منطقة من مناطق الواحة الداخلة الأثرية dahkleh، وتحتوي عددا من الأثار التي تعود إلي العصر البيزنطي، والواحة الداخلة لها مشروع أثري بدأ في مناطقها الأثرية عام 1986، تحت رعاية عدد من الجامعات والمعاهد العلمية الأثرية ، ومدير المشروع هو Anthony J Mills، والرعاة الرسميين هما Society for the Study of Egyptian Antiquities (Toronto) and the Royal Ontario Museum.،
وتقع الواحة الداخلة علي بعد 800 كم جنوبي غرب القاهرة، ولقد كانت ماهوله بالسكان منذ ما قبل التاريخ، وموقع الداخلة جعل منها رابطا لخط التجارة الذي يربط بين الدلتا واسوان عن طريق الصحراء الغربية.
ومشروع الداخلة يهتم بعدد من التخصصات مثل الدراسات الأثرية والترميم والدراسات الجيولوجية ، والعلاقة بين البيئة وتاريخ النشاط البشري بالمنطقة.










آثار الداخلة
كانت واحة الداخلة تمثل مع واحة الخارجة وحدة إدارية واحدة وقد عثر بها على لوحة ترجع لعصر الدولة الوسطى في مصر كما عثر أيضا على لوحات من الأسرة الثامنة عشرة في قرية "بلاط" وتكرر ذكر واحة الداخلة في العصور الفرعونية لجودة نبيذها ووفرة الكروم بها وقد عثر بها أيضا على بعض اللوحات الهامة الموجودة حاليا في متحف الأشموليان بأكسفورد وهي لوحات تعود إلى الأسرة الفرعونية الثانية والعشرين والأسرة الخامسة والعشرين وعليها موضوعات هامة تختص بملكية عيون المياه
وفي بلدة القصر بالداخلة توجد بقايا معبد للاله تحوت وعلى بعد حوالي عشرة كيلومترات يوجد معبد دير الحجر الشهير وفي أيام الحكم التركي لمصر كانت بلدة قلمون هي عاصمة للواحات الداخلة حيث كان يوجد تجمع للقوات العسكرية لحماية الأمن
أما منطقة "بلاط" في الداخلة فكانت مقرا لحكام الواحات في العصر الفرعوني وعلى وجه التحديد عصر الدولة القديمة والوسطى وتتمثل أهم أثار الداخلة في معبد دير الحجر الذي بني في الفترة من عام 54-96 ميلادية وكذلك مقبرتاالمزوقة من العصر الروماني ومصاطب البلاط وهي مقابر فرعونية من الأسرة السادسة تعلوها مصاطب رومانية
كذلك توجد بها مقبرة كيثانوس بقرية البشندي ومعبد بربيعة بالقرب من البشندي وهو معبد مدفون تحت الأرض يرجع للعصر الروماني أما الأثار الاسلامية في الداخلة فهي عديدة أهمها قبة وضريح الشيخ البشندي ومنطقة بلاط إلاسلامية إضافة إلى آثار وكنائس مسيحية عديدة في منطقة أسمنت الخراب.

  • تقارير العمل في منطقة أسمنت الخراب التي أجرتها بعثة جامعة Monash :

هناك تعليقان (2):

el-shafey يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
غير معرف يقول...

أول مرة أسمع عن أسمنت الخراب، لكن الإسم فعلاً غريب، وبعد قرأة الموضوع فهمت أن آثار واحة الداخلة تتم فيها أعمال عظيمة منذ سنوات، وعندما قرأت التقارير الملحقة أو بمعني أدق تصفحتها شعرت بمدي اهتمامك بتوصيل تلك المعلومة لنا.
شكراً يا دكتـــــــــــــور محمد
وجزاكم الله عن طلابكم كل الخير
مهندس مهند عبد الرؤوف