2012-12-24

أبوعبيدة صديق ... صغار في عيون الوطن




أبوعبيدة صديق  ... صغار في عيون الوطن
(عن النخبة أتحدث)
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تكلم الشعب المصري الأبي المثقف وغيره،المتعلم والأمي ،الحاصل على أعلى الدرجات العلمية وكذلك من أوصله الى هذه الدرجة أعني الفلاح الذي نادت (النخبة ) باستبعادة من التصويت ، لم اتعجب من كون بعض من يسمون أنفسهم (نخبة) وينظرون الينا من علِ لم أتعجب من كونهم يقومون بتصرفات ويدلون بتصريحات فيها احتقار لجموع الشعب ولا أدري أي علم تلقوه؟ وأي دين يأمرهم بهذا ؟بل وأي رحم أنجبهم ؟وهل هو أكرم من الأرحام التي أنجبت المصريين؟ومن الذي غرهم فأخبرهم انهم فوق العالمين يسمون أنفسهم جبهة إنقاذ ويسعون في الخراب ويتصدون لإرادة الشعب فهم تارة يتكلمون باسمه وتارة يحتقرونه إن لم يكن في صفهم وهو كذلك دائما ،هؤلاء كبار في عيونهم صغار في عيون الوطن يحتقرهم كما يحتقرونه، ولعلك تابعت بعض تصريحاتهم التي يلفظها الوطن ويأبى إلا أن يبصقها في وجوههم
أحدهم يقول(إن هذا الدستور جاء لإكراه أغلبية قليلة لأقلية كبيرة )وناهيك عن التقعر في الكلام فهو يريد ان يقول إن جموع من صوتوا بنعم وإن كانوا هم الشعب فهم قليل (أكثرية كما أقلية كيفا )وأن الرافضين وهم الأقل حقيقة لكن من وجهة نظره هم الأكثرية كيفا وإن كانوا أقلية كما ، بالله اي ازدراء للشعب وأي تطاول هذا ، والعجيب أن يكون هذا القائل ممن صدعوا رؤوسنا بحقوق العامل والفقير ، هؤلاء وغيرهم يا هذا هم من قالوا نعم لأن مصلحتهم أن يتعافى الوطن من امثالكم الآن عرفكم الجميع تتاجرون بالآم الشعب وقت الحاجة وتحتقرون أصحابها وقت حاجتكم ايضا ،الا شاهت وجوهكم وفُضت أفواهكم آمين .

ليست هناك تعليقات: